دراسة تجريبية لأثر الحرارة والأغلفة والضوء في إنبات بذور الزعرور البري (Crataegus L.) المنتشر في محافظة اللاذقية

فيصل دواي(1) وهيثم إسماعيل (1) وندى عثمان (1) *

(1). قسم البساتين، كلية الزراعة، جامعة تشرين، اللاذقية، سورية.

(* للمراسلة م. ندى عثمان، البريد الإلكتروني: nadaothman877@gmail.com).

تاريخ الاستلام: 9/ 06/ 2022                                  تاريخ القبول:9 /08/ 2022

الملخص

 أجريت التجارب على نوى وبذور مأخوذة من أشجار زعرور برية متواجدة في منطقة المزيرعة، في مخبر الإنبات التابع لكلية الهندسة الزراعية جامعة تشرين، وتم جمع الثمار الناضجة للموسمين 2019-2020م. تمت زراعة البذور على وسط قطن وشاش في الظلام في درجات حرارة (8، 13، 25) مْ، وبينت النتائج أن أعلى إنبات للبذور على درجة حرارة 8مْ بنسبة إنبات وصلت إلى 27%، مع عدم وجود فروق معنوية بينها وبين درجة الحرارة 25مْ التي أعطت نسبة إنبات 23% ولكنها استغرقت زمناً أقصر للوصول لهذه النسبة، لذلك فإن درجة الحرارة 25مْ هي الأفضل. وعند دراسة تأثير الأغلفة على الإنبات وجد أن النوى لم تنبت على درجات الحرارة المختلفة حتى نهاية التجارب بينما أعطت البذور نسب الإنبات التالية (27، 10، 23) % عند وضعها في درجات الحرارة المختلفة (8، 13، 25) مْ على التوالي. أما بالنسبة لتأثير الإضاءة فلم توجد فروق معنوية بين الضوء والظلام بالنسبة لإنبات بذور الزعرور عند وضعها في درجة حرارة 20مْ، ووصلت نسب الإنبات في كلا المعاملتين إلى 26%.

الكلمات المفتاحية: زعرور، إنبات البذور، نوى، إضاءة.

البحث كاملاً باللغة العربية: pdf