الإكثار الخضري الدقيق (‏In Vitro‏) لبادرات الخرنوب ‏Ceratonia ‎siliqua L.‎‏ بالعقل الدقيقة ‏

فادي قازنجي*(1) وطلال أمين(1) وحافظ محفوض(2)

(1). قسم الحراج والبيئة، كلية الزراعة، جامعة تشرين، اللاذقية، سورية.

(2). قسم التقانات الحيوية، الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية، دمشق، سورية.

(*للمراسلة: م. فادي قازنجي. البريد الإلكتروني: fadikazngi79@yahoo.com).

تاريخ الاستلام: 30/07/2019                تاريخ القبول:  24/09/2019

الملخص

أجريت الدراسة خلال العامين 2018 و2019 في مشتل البيت الأخضر‏ على الطراز البري S1 لنوع الخرنوب Ceratonia Siliqua L. النامي في موقع صنوبر جبلة التابع لمحافظة اللاذقية، وذلك بهدف تحديد أفضل توازن هرموني لتضاعف النموات الخضرية وتجذير العقل الدقيقة اعتباراً من البادرات، وبالتالي إمكانية إكثار الطرز المرغوبة لنباتات الخرنوب الناضجة لإنتاج سلالات خضرية من أجل إعادة تحريجه في مناطقه المتدهورة. توصلت هذه الدراسة إلى وضع طريقة مفصلة وناجحة للإكثار الخضري الدقيق للخرنوب، إذ أعطى التركيز 10% من هيبوكلوريت الصوديوم لمدة /20/ دقيقة أفضل كفاءة للتعقيم السطحي للنموات الخضرية، وأعطى التركيز 0.5 مغ/ل من الجبرلين (Gibberellic acid) مع BAP (6-Benzylaminopurine) تركيز 0.5 مغ/ل أفضل متوسط لطول النموات (8.47 سم)، بينما تضاعف النموات يصبح أفضل باستخدام هرمون BAP تركيز 0.5 مغ/ل مع 0.1 مغ/ل AIB (Indol-3- butyric acid). حقق تركيز هرمون التجذير AIB 2 ملغ/ل أفضل نسبة تجذير (71.67%) وأعطى أفضل متوسط لعدد الجذور (5.43)، بينما تحقق أفضل متوسط لطول الجذور (4.25 سم) عند تركيز 1 ملغ/ل من  .AIB

 الكلمات المفتاحية: الخرنوب، الإكثار الخضري الدقيق، البنزيل أمينو بيورين BAP، الأندول بيوتريك أسيد  AIB.

البحث كاملاً باللغة العربية: PDF

تأثير بعض منظمات النمو النباتية في الإكثار الخضري الدقيق لنوعين معمرين من نبات أجرد الكمأة: Helianthemum almeriense (L.) Mill. وHelianthemum violaceum (L.) Mill..

حجازي محمد حسين مندو*(1) وبسام عمر بياعة(2) وفهد عز الدين البيسكي(1)

(1). الهيئة العامة للتقانة الحيوية، دمشق، سورية.

(2). قسم وقاية النبات، كلية الزراعة، جامعة حلب، حلب، سورية.

(*للمراسلة: م. حجازي مندو. البريد الإلكتروني: hijaz.mando@gmail.com).

تاريخ الاستلام: 16/12/2017                 تاريخ القبول:  19/01/2018

الملخص

نُفِّذَ البحث في مختبرات الهيئة العامة للتقانة الحيوية، دمشق، سورية، في الموسمين 2014 و2015. اُخْتُبِرَ تأثير اثنين من السيتوكينينات: Benzyladenine وKinetin في الإكثار الخضري الدقيق لنوعين معمرين من أجرد الكمأة: أجرد ألميريا H. almeriense  والأجرد البنفسجي H. violaceum. اُستخدم الوسط موراشيجي وسكوج (MS) مضافاً إليه سبع تركيزات مختلفة لكل سيتوكينين إضافةً للشاهد وفق مايلي: 0، 0.25، 0.5، 0.75، 1، 1.5، 2، 3 مغ.ل-1، أُخِذَت قراءات الصفات التالية: عدد الأفرع، ومجموع أطوالها، وعدد الأوراق، وعدد الجذور العفوية، ودرجة تزجج النُبَيِّتات، ودرجة تشكل الكالُّوس. أظهرت النتائج أن أفضل المعاملات في كلا النوعين H. almeriense وH. violaceum، هي معاملة Kinetin بتركيز 1 مغ.ل-1 حيث أعطت تفرعاً عالياً لكلا النوعين 5.88، 7.5 فرع على التوالي، واستطالة عالية للأفرع 34.95، 29.58 سم على التوالي، وتَوَرُّقاً عالياً 87.5، 91.8 ورقة/النُبَيِّت على التوالي، وتجذيراً عفوياً عالياً للنوع الأول ومقبول للثاني 33.5، 13.12 جذر/النُبَيِّت على التوالي، ودرجة تزجج معدومة في الأول ومقبولة في الثاني 0، 0.375 درجة على التوالي، ودرجة تشكل للكالُّوس منخفضة للنوعين 1.375، 1.25 درجة على التوالي. وكانت نسبة النُبَيِّتات الباقية بعد انتهاء عملية الأقلمة أكثر من 93% لأجرد ألميريا H. almeriense وأكثر من 91% للأجرد البنفسجي H. violaceum، وكانت هذه النُبَيِّتات بنهاية عملية الأقلمة جاهزة للعدوى والنقل إلى الحقل.

الكلمات المفتاحية: أجرد الكمأة، الإكثار الخضري الدقيق، كينتين، بنزيل أدنين، Helianthemum almeriense،  Helianthemum violaceum.

البحث كاملاً باللغة العربية: PDF